البطاطا المالحة، فوائد للجسم والبشرة

نشر في 11/27/2022 - بواسطة:

مقلية مخبوزة مسلوقة أو حتى مهروسة.

مقلية مخبوزة مسلوقة أو حتى مهروسة، هل بإمكانك تخيل كمية الوصفات التي تدخل فيها البطاطا كمكون أساسي؟ سواء كانت أطباق صحية أو دسمة أو حتى سلطة! 

و إن أول ما قد تفكري فيه عند ذكرها هو طبق من البطاطا المقلية الساخنة. 

اغسلي قشري قطعي ثم في الزيت الحامي بضعة دقائق لتحصلي على وجبة شهية لك ولأطفالك أيضاً.

salty potato

وتقول الإحصائيات أن المواطن الأمريكي العادي يأكل حوالي 124 رطلاً من البطاطس سنويًا بينما يأكل الألمان حوالي ضعف ذلك.

فعلى ماذا ستحصلين عند تناولك حبة بطاطس مخبوزة متوسطة الحجم (173 غرام) ، بما في ذلك قشرتها:

السعرات الحرارية: 161

الدهون: 0.2 جرام

البروتين: 4.3 جرام

الكربوهيدرات: 36.6 جرام

الألياف: 3.8 جرام

ولكن يختلف المحتوى الغذائي للبطاطس اعتمادًا على نوعها ” حلوة أو مالحة.. الخ” وكيفية تحضيرها. على سبيل المثال ، يزيد قلي البطاطس مستوى السعرات الحرارية والدهون أكثر من خبزها.

و من المهم أيضًا ملاحظة أن قشرة البطاطس تحتوي على كمية كبيرة من الفيتامينات والمعادن.

وحتماً قد أخبروك في المدرسة أن البطاطا ليست كالخضروات العادية بل هي نبات جذري ينمو كدرنة تحت الأرض، لا يراها المزارع على سطح التراب بل يقتلعها من تحته.

وإذا كنتِ تتبعين نظامًا غذائيًا خالٍ من الغلوتين ، فأنصحك بإضافة البطاطس إلى نظامك الغذائي. فهي خالية من الغلوتين بشكل طبيعي، مما يعني أنها لن تسبب لك أي أعراض مزعجة.

وعلمياً البطاطا الحلوة ليست في الواقع بطاطا!

فحسب ما يقوله علماء النبات أن هذه الخضروات ليست في الواقع جزءاً من فصيلة البطاطس. فالبطاطس العادية تنتمي إلى فصيلة الباذنجانيات، والحلوة إلى الفصيلة المحمودية.

تذوقتي البطاطا نيئة من قبل؟

يجب أن تعرفي أولاً إن كان من الآمن تناولها نيئة أم أنها ستكون مضرة بالصحة.

قلة من الأشخاص يحبون تناول البطاطا نيئة بسبب مذاقها المذ و قوامها لكنهم موجودون بالفعل، هم فقط لا يعلمون أن النشاء غير المطبوخ الموجود فيها واحتواءها على مادتي السولانين والليكتين قد يؤدي إلى مشاكل في جهازهم الهضمي، ويكون سبباً في التلبكات والنفخة والغازات.

بإمكانك تناول القليل منها لكن انتبهي ألا تزيدي الكمية.

وللحديث عن فوائدها: 

  • إن العنصر الأساسي في البطاطا هو النشويّات المقاومة: (Resistant starch) التي لا يقوم جسمك بتحطيمها وإنّما يمتصّها بالكامل ويستخدمها كغذاء للبكتيريا المفيدة عند وصولها إلى الأمعاء الغليظة، كما لها دور في تقليل حساسية الإنسولين، وتحسين مستويات سكر الدم، بالإضافة إلى أنّها تُحسّن صحّة الجهاز الهضمي.
  • وإن كنتِ تتبعين حمية غذائية لإنقاص الوزن، فبحسب ما يقوله خبراء التغذية، إن أي طبق يتضمن قطع من البطاطا سيكون وجبة مشبعة جداً وذلك لما تحتويه من نشاء وألياف، مما يعني أنها ستخفف من شعورك بالجوع والرغبة الشديدة بتناول الطعام.
  • كما أنها مصدر غني بالبوتاسيوم المُهمّ لوظائف العضلات والأعصاب، وبالتالي ستدعم تمارينك الرياضية ويزيد من أثرها. كما أن البوتاسيوم يساعد على تنظيم مستويات ضغط الدم. 

لكن انتبهي! 

بسبب ذلك يمكن أن تتداخل البطاطا مع تأثير إحدى الأدوية التي تُوصف لمرضى القلب، وهي حاصرات بيتا، فغالبا ما يرفع هذا الدواء من نسبة البوتاسيوم في الدم، أضيفي هذه النسبة لما تحتويه البطاطا من بوتاسيوم قد تصبح أعلى من المقبول! لذا ننصحك بتناولها بنسبٍ مُعتدلة إن كنتِ ممن  يتناولون هذه الأدوية.

  • ولأنها تحوي على كل من الحديد، الفسفور، الكالسيوم، المغنيسيوم والزنك فهي تساعدك في الحفاظ على بنية عظامك وقوتها.
  • كما أنها مفيدة لصحة قلبك حيث أن ما تحتويه من ألياف يساعدك في الحفاظ على مستويات الكوليسترول ضمن الطبيعي وبالتالي الحفاظ على صحة قلبك.

ولبشرتك أيضاً!

فهي تعزز وجود الكولاجين في الجلد، مما يساعدك في التخلص من الهالات السوداء، حب الشباب و الانتفاخات حول عينيكِ وغيرها من مشاكل البشرة، كما أن الخلطات التي تحتوي على البطاطا بشكل أساسي تساهم في تفتيح بشرتك لما تحوية من فيتامين C ومضادات أكسدة.

إليك خليط سهل لتضعيه على بشرتك كقناع وجه إذا كانت بشرتك جافة ومتشققة:

اخلطي عصير حبة بطاطس متوسطة الحجم مع ملعقة كبيرة من زيت الزيتون. دلكي وجهك به لمدة 2 إلى 3 دقائق ثم اتركيه لمدة 20 دقيقة أخرى. اغسلي وجهك وكرري العملية مرتين كل أسبوع.

وإليك اقتراحات لتدخلي البطاطا ضمن وجباتكِ أنت وجميع أفراد عائلتك دون استثناء:

مشوية – مسلوقة – محمصة بقليل من الزيت – مقلية بعدة أشكال – سلطة البطاطا- مهروسة – إلى جانب خضار أخرى – مع كافة أنواع اللحوم – ضمن السندويتشات – حساء – محشية..

وغيرها من الطرق التي بإمكانك من خلالها ابتكار عدد غير منته من الوصفات.

وأخيراً، بإمكانك الاحتفاظ دائماً بحبات بطاطا في خزانة المطبخ أو أي مكان جاف آخر لتنقذك عندما لا تملكين خيارات واسعة من المكونات في مطبخك. 

كتابة: مي مجر


المصادر:

https://www.myglamm.com/glammstudio/potato-for-face

Share this post

هذا الموقع يستخدم الكوكيز، متابعة استخدام هذا الموقع تعني موافقتك على الكوكيز وسياسة الخصوصية