أطعمة لزيادة معدل الذكاء

نشر في 01/22/2023 - بواسطة:

أغلب العلماء والمفكرين يعتقدون أن الذكاء مهارة يمكن أن نطورها بطرق عدة، منها الغذاء.

salmon

كثيراً مايطرح الناس السؤال التالي:

هل الذكاء شيء فطري أم شيء مكتسب؟

وإذا كان شيء مكتسب كيف أكتسب المزيد من الذكاء؟

في الحقيقة أغلب العلماء والمفكرين يعتقدون أن الذكاء مهارة يمكن أن نطورها بطرق عدة، منها الغذاء، نعم. هناك أنواع من الأغذية تزيد معدل الذكاء، سوف أتطرق اليوم للحديث عن مادتنا الغذائية المقترحة، وهي السمك! لماذا السمك؟ تعالي أخبرك.

طبيب الطب الوظيفي مارك هايمان، والذي يعتبر شغوفاً بصحة الدماغ، يتحدث عن أهمية الغذاء لصحة الدماغ في المدى القريب والبعيد، وقد كشف عن طعامه الأول المعزز للدماغ على أنستجرام يمكنك الآن تخمين ماهو؟

السمك

السمك غذاء صحي غني بالبروتين، وهو ملئ بالعناصر الغذائية، كاليود، والسيلينيوم، وفيتامين د ، وفيتامين ب 12 . لكن أكبر فائدة صحية للأسماك تأتي  من أحماض أوميغا 3 الدهنية، التي نحصل عليها من الأسماك. وهي دهون أساسية لاتنتجها أجسامنا بمفردها، إن هذه الدهون المتعددة غيرالمشبعة ترتبط ارتباطاً وثيقأً بإفادة كل من القلب والدماغ.

إن دهون أوميغا 3 تحميك أيضاً من السكري النوع 2  والالتهابات وأمراض المناعة الذاتية، إنها مهمة لنمو الأطفال.

الآن لنتعرف على أهم أنواع الأسماك المفيدة لصحة الدماغ.

أفضل الأسماك التي يمكن تناولها لصحة الدماغ هي سمك السلمون والتونه والرنجه، تحتوي هذه الأنواع من الأسماك أيضاً على فيتامين ب12 وهو مهم للحفاظ على صحة الأعصاب والأوعية الدموية وخلق الحمض النووي، لقد ثبت أن نقص فيتامين ب12 يؤدي إلى العديد من الأعراض، مثل الإكتئاب ومشاكل التوازن وفقدان الذاكرة وكلها عوامل خطرة.

السلمون وصحة الدماغ

تعمل المستويات العالية من فيتامين أ وفيتامين د والسيلينيوم في السلمون لتعزيز وتحسين وظائف المخ، تستخدم مكملات أحماض أوميغا 3 الدهنية لعلاجات الإضطرابات النفسية  مثل مرض الزهايمر ومرض باركنسون، يمكن أن يساعد تناول سمك السلمون أثناء الحمل في تحسين نمو وصحة دماغ الجنين.

التونه وصحة الدماغ

النظام الغذائي الغني بلحوم التونة يحسن من الوظيفة الإدراكية للدماغ والمسؤول الرئيسي عن هذا التحسين هي أحماض أوميجا 3 القوية.

نصيحة صحية: لتحسين أداء الدماغ تناول المكسرات والتوت لديهم سجل مثبت في الحفاظ على صحة عمل الدماغ.

الرنجه وصحة الدماغ

تعتبر أسماك الرنجه مفيدة للدماغ، من خلال تحسين التفكير في الذاكره، سيساعد ذلك في إحضار ذاكرة أفضل ويساعد على تذكر العديد من الأشياء أثناء التعلم، هذه هي الطريقة التي تفيد الأطفال لأنها ستدعم ذاكرة أفضل في الفصل الدراسي.

تجنب الخرف، تجنب احتمال الإصابة بالخرف المبكر، من خلال الإستهلاك المتكرر لأسماك الرنجه، يمكن أن تحفز الذاكرة وعمل الدماغ لتجنب نسيان شيء ما، فهي طريقة طبيعية جيدة للحفاظ على العقل والتفكير السليم.

تحفيز العصب الدماغي، يمكن للأسماك أيضاً أن تفيد في تحفيز عصب الدماغ لذلك سيعمل العصب بشكل مثالي، ويجدد خلايا الدماغ في وقت أسرع، يمكن أن يساعد في تحسين المزيد من الأفكار والعقل.

الآن أي الأسماك أغنى باوميغا 3؟

الماكريل

يمكن أن تحتوي حصة واحدة 3.5 أونصة من الماكريل على ما يصل إلى 4580 ملغرام من أحماض أوميغا3 الدهنية على الرغم من احتوائه على أعلى مستويات أحماض أوميغا3 الدهنية، إلا أنه أيضاً واحد من الأسماك القليلة التي تحتوي على مستويات عالية جداً من الزئبق، وهو غير آمن للإستهلاك، في الواقع الأطفال والنساء اللواتي يخططن للحمل والنساء الحوامل لديهم حساسية بشكل خاص لمستويات الزئبق العالي أو المرتفعة.

السلمون

fish

يحتل السلمون مركز الوصيف، حيث يمكن أن يحتوي على 2150ملغرام من أحماض أوميغا 3 الدهنية في 3.5 أونصة.

السلمون البري مقابل السلمون المستزرع:

وبشكل أكثر تحديداً يحتوي السلمون الذي يتم تربيته في المزارع على مستويات أعلى من أحماض أوميغا 3 الدهنية، مقارنة بسمك السلمون البري، في الواقع نظامهم الغذائي هو سبب الأختلاف الكبير في مستويات الدهون الصحية.

غالباً ما يحتوي السلمون البري على المزيد من المعادن، يمكن أن يكون السلمون المستزرع أعلى في الدهون.

 قد يحتوي السلمون المستزرع على ملوثات أكثر من السلمون البري، لكن القواعد الصارمة بشأن مكونات العلف، يمكن أن تسد الفجوة، وبينما قد يحتوي كلا النوعين من السلمون على ملوثات فإن الفوائد الصحية لتناول السلمون تفوق المخاطر الصغيرة.

اخيراً عزيزتي يمكنك تناول الأسماك مشوية ولكن مع الحرص على عدم إطالة وقت الطهي وتجنب تفحم اللحم وإضافة ماء مالح.

أما إذا رغبت بتناوله مقلياً فعليك بقلي السمك في مقلاة مسطحة بدلا من مقلاة عميقة، واستخدمي زيت صحي مثل زيت الزيتون.

والسلق والبخار هما طريقتان للطهي على درجة حرارة منخفضة قد يحافظان على أحماض أوميغا 3 الدهنية الصحية أفضل من الطرق الأخرى.

وقد تستخدمي المكروويف الذي يعتبر طريقة جيدة للمحافظة على أحماض أوميغا 3 الدهنية، وقد لا يتسبب في تكون عدد أكبر من المركبات الضارة.

بكل الأحوال يمكنك البقاء على إطلاع على كل جديد من وصفات سارة بوبفيت لتعرفي أفضل الطرق لطعام لذيذ واهم الوصفات الصحية، دمت بخير.

كتابة: صبا بابي


المصادر:

wellandgood

healthline

Share this post

هذا الموقع يستخدم الكوكيز، متابعة استخدام هذا الموقع تعني موافقتك على الكوكيز وسياسة الخصوصية