الدهون الحيوانية أم النباتية؟ أيهما الأفضل؟

نشر في 01/24/2023 - بواسطة:

هل الدهون النباتية أفضل وأخفّ على الجسم من الدهون الحيوانية؟ تعرفي في هذا المقال على جميع الأجوبة للأسئلة.

cover

الكثير من الفتيات والسيدات يتسائلنّ عن الفرق بين الدهون الحيوانية والنباتية، وأيهما أفضل وأكثر صحة للجسم، هل الفروق كبيرة وأساسية؟ هل الدهون النباتية أفضل وأخفّ على الجسم من الدهون الحيوانية؟ تعرفي في هذا المقال على جميع الأجوبة للأسئلة التي تدور في ذهنك، وعلى نوع الدهون الأفضل لكِ ولصحتكِ.

مفاهيم أساسية:

سنتعرف بالبداية على مفاهيم أساسية ستساعدنا بفهم الفرق بين نوعي الدهون، سنتكلم بطريقة مبسّطة وسهلة الفهم، بعيدة عن التعقيد.

  • بدايةً لدينا مفهوم الدهون المشبعة والدهون غير المشبعة:

الدهون المشبعة:

وتكون بشكل صلب في درجة حرارة الغرفة، كالزبدة والسمنة، وتسمى بشكل أساسي دهون Fats.

الدهون غير المشبعة:

وكون بشكل سائل في درجة حرارة الغرفة، وهي عبارة عن الزيوت النباتية، فهي تسمى زيوت Oils.

وبالتالي، تحتوي الدهون الحيوانية في الغالب على أحماض دهنية مشبعة بشكل أساسي، ومن الجدير بالذكر أن بعض الدهون الحيوانية تحتوي على كميات بسيطة من الدهون غير المشبعة.

أما في الدهون النباتية، فتتكون من أحماض دهنية غير مشبعة.

  • مازالت الأبحاث مستمرة عن فيما إذا كانت الدهون في النظام الغذائي جيدة أم سيئة، حيث أن احتواء الطعام على الدهون سيساعد جسمكِ يا عزيزتي على امتصاص الفيتامينات التي تذوب في الدهون وحماية أعضاء جسدكِ وتوفر الطاقة وتقلل الالتهاب.
  • وتختلف أيضاً الآراء حول ما هو الأفضل، هل الدهون الحيوانية أفضل للصحة أم النباتية؟ وللإجابة، سنتحدث عن إيجابيات وسلبيات كلٍ منها، وسنخلص إلى نتيجة أساسية في نهاية هذا المقال، فابقِ معنا.

الدهون الحيوانية:

animal-fat
  • المصادر:

أيّ حيوان يوجد في المزرعة من الممكن أن يكون مصدراً للدهن الحيواني، حيث يمكن استخلاص الدهون من أجزاء مختلفة من الأبقار والأغنام والماعز والدجاج والبط والإوز.

وهنا يجب أن نعلم يا عزيزتي، أنه ليست كل الدهون الحيوانية متساوية ومتشابهة، لكنها تشترك عموماً في بعض السمات المشتركة، التي سنتحدث عنها الآن ضمن فقرة الفوائد.

  • الفوائد:
  1. توجد الدهون الحيوانية في الأطعمة التي تحتوي بروتين أكثر:
  • تعتبر الأطعمة الحيوانية كما تعلمين يا عزيزتي مصدر مهم للبروتين، فعندما تستهلكين الدهون الحيوانية في شكلها الأصلي بالكامل مثل شرائح اللحم أو صدور الدجاج، فإنكِ ستجنين أيضاً فوائد تناول بروتين أكثر بكثير مما تجنيه من معظم الأطعمة النباتية، وحتى المشتقات الحيوانية غير اللحوم مثل اللبن والجبن والزبدة تحتوي على كميات متفاوتة من البروتين الهام والضروري لبناء عضلات جسدكِ.
  • ويعتبر البروتين الحيواني بروتيناً “كاملًا”، فهو يحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية التي لا يستطيع جسمكِ صنعها بمفرده ويجب الحصول عليها من الطعام، وبالتالي فإن تناول الدهون الحيوانية من الأطعمة الكاملة لا يعزز فقط تناولكِ للبروتين بشكل عام ولكن البروتين الكامل على وجه التحديد، وهي ميزة مهمة جداً يا عزيزتي وابقيها في عقلكِ.
  • الأطعمة الحيوانية الغنية بالبروتين ستجعلكِ أيضاً تشعرين بالشبع! حيث تشير بعض الأبحاث إلى أن اتباع نظام غذائي غني بالبروتين قد يساعدكِ في تحقيق المزيد من فقدان الوزن.
  1. تحتوي بعض الأطعمة الحيوانية على دهون صحيّة غير مشبعة:
  • تحمي الدهون الصحية غير المشبعة الموجود في الدهون الحيوانية من أمراض القلب والأعصاب. 
  • يرتفع السلمون إلى أعلى قائمة المأكولات البحرية التي تحتوي على أحماض أوميغا 3 الدهنية الأكثر صحة للقلب، كما يمكنكِ الحصول على كميات جيدة من أوميغا 3 من التونة والماكريل والسردين.
  • توفر منتجات الألبان مثل الحليب كامل الدسم واللبن والزبدة جرعات كبيرة من الدهون الأحادية غير المشبعة أيضاً يا عزيزتي، وحتى الدواجن واللحوم الحمراء فهي تحتوي على كميات صغيرة من هذه الدهون المفيدة.
  1. إضافة نكهة لذيذة ومميزة:
  • فلا شكّ يا عزيزتي أن مذاق اللحم المشوي له نكهة خاصة ومميزة، حيث تخلق الدهون الحيوانية مركبات ذات نكهة جديدة عندما تتفاعل مع الحرارة، مما يجعلها في النهاية طعاماً نهائياً ذو مذاق مميز، ولهذا السبب قد يكون مذاق بعض الأطعمة أفضل وأكثر ثراءً في حال استخدامكِ الدهون الحيوانية عند الطهي، واعتقد أنكِ توافقين الرأي. 
  1. مفيدة للدماغ والجهاز العصبي:
  • حيث يتكون دماغ الإنسان في الغالب من الدهون يا عزيزتي، لذلك فمن المنطقي أنكِ بحاجة إلى تناول الدهون للحفاظ على دماغكِ سليماً.
  • يشتهر حمض أوميغا 3 بفوائده العصبية كما ذكرنا سابقاً، كما وتساعد هذه الدهون في تطوير أدمغة الأطفال في الرحم يا عزيزتي، فضلاً عن بناء بنية الدماغ وتوليف النواقل العصبية طوال العمر، ولهذا تسمعين النصائح العديدة التي توصي بتناول السمك خلال الحمل.
  • المضار:
  1. مرتبطة بأمراض القلب:

وهنا يا عزيزتي نأكد أن العلماء والباحثين مازالوا يدرسون ما إذا كان يوجد علاقة بين الدهون الحيوانية وأمراض القلب، فالدهون الحيوانية تحتوي على الدهون المشبعة التي تعتبر غير صحيّة بالمطلق، وبالتالي ينصح العلماء بالتقليل من تناول المنتجات الحيوانية التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة، وتحقيق التوازن بينها وبين الكثير من الدهون غير المشبعة.

  1. ارتباط محتمل بمرض السكري من النمط الثاني:

حيث أشارت بعض الأبحاث إلى أن زيادة تناول الدهون المشبعة والدهون الحيوانية قد تعني زيادة خطر الإصابة بمرض السكري من النمط الثاني، لكن دراسات أخرى لم تجد أي علاقة بين تناول الدهون الحيوانية واحتمال الإصابة بهذا المرض.

الدهون النباتية 

plant-fat
  • المصادر:
  • زيت الزيتون.
  • جوز الهند وزيت جوز الهند.
  • البذور مثل بذور الكتان وبذور الشيا وبذور القنب وبذور اليقطين.
  • المكسرات مثل اللوز والجوز والجوز والكاجو والمكاديميا.
  • الأفوكادو وزيت الأفوكادو.
  • الفوائد:
  1. تقليل مخاطر النوبات القلبية والسكتات الدماغية:
  • بالنسبة للكثير من الأشخاص ولربما أنتِ منهم يا عزيزتي، يتمثل جزء من الدافع لاتباع نظام غذائي صحي في تقليل فرص ومخاطر حدوث أمراض وحالات صحية مثل أمراض القلب والسكتة الدماغية، وهنا يأتي دور الدهون النباتية، حيث أثبتت دراسة حديثة عام 2019 أنه كان لدى الأشخاص مخاطر أقل لأمراض القلب والأوعية الدموية عندما تناولوا المزيد من الدهون النباتية الأحادية غير المشبعة بدلاً من الكربوهيدرات المصنعة والدهون المشبعة والمتحولة. 
  1. توجد في الأطعمة التي تحتوي على مغذيات مهمة أخرى:
  • كما ذكرنا سابقاً يا عزيزتي، بشأن ما توفره الأطعمة الحيوانية من الدهون والكثير من البروتين، فإن الأطعمة النباتية تقدم أيضاً العديد من العناصر الغذائية بالإضافة لما تقدمه من دهون.
  • وتشمل هذه العناصر: كل من مضادات الأكسدة مثل فيتامين E في زيت الزيتون والكاروتينات في الأفوكادو والألياف في المكسرات والبذور.
  1. ترتبط بانخفاض مخاطر الوفاة:
  • نعم، هذا صحيح يا عزيزتي! فتناول الدهون النباتية سيقلل مخاطر الوفاة، كما أكدت إحدى الدراسات أن الأشخاص الذين أدرجوا المزيد من الدهون النباتية في وجباتهم الغذائية لديهم معدل وفيات أقل من الأشخاص الذين تناولوا المزيد من الدهون الحيوانية. 
  • المضار:
  1. عرضة للتأكسد بسرعة أكثر من الدهون الحيوانية:
  • وتعني الأكسدة: عملية كيميائية يمكن من خلالها أن تصبح الزيوت زنخة أو حتى سامة، ولسوء الحظ تتأكسد العديد من الزيوت النباتية بسهولة إلى حد ما، خاصة عند تعرضها لضوء شديد أو طهي في درجات حرارة عالية، وهذا سبب التوصيات التي تنصحكِ بالابتعاد عن الطهي بدرجات الحرارة العالية باستخدام الزيوت، وتجنب تعريضها لدرجات حرارة عالية.
  • من ناحية أخرى تعتبر الدهون الحيوانية مثل الزبدة أكثر استقراراً كيميائياً عند استخدامها في درجات حرارة عالية 
  1. محتوى قليل من البروتين:
  • وهنا المشكلة يا عزيزتي، فأن الأطعمة النباتية مهما كانت غنية بالفيتامينات والمعادن، لا تميل إلى أن تحوي على كمية وفيرة من البروتين. 
  • فالمكسرات والبذور ومنتجات الصويا على سبيل المثال تحتوي على كميات معتدلة (ولكن ليست عالية) من البروتين. 
  • وبالتالي إذا اخترتِ استخدام الزيوت النباتية في طبخكِ، تأكدي من إقرانها بمصدر للبروتين.

ما الأفضل؟

بعد أن تعرفنا على كل من الدهون الحيوانية والدهون النباتية والميزات والمضار، هل بإمكاننا تحديد ما الأفضل منهما؟

  • الجواب هو لا، حيث كمعظم النقاشات حول النظام الغذائي يا عزيزتي، فإن مسألة ما الأفضل لا تأتي بإجابات شافية تماماً، وذلك نظراً لأن الأبحاث الجديدة تظهر دائماً لتسليط الضوء على مزايا وعيوب كلا المصدرين، لذلك ننصحكِ باتباع نظام غذائي متنوع يتضمن مصادر متعددة للدهون، وتجنب الدهون المعالجة قدر المستطاع، واختاري الدهون من الأطعمة الكاملة لتنالي مجموعة متنوعة لذيذة من الوجبات والوصفات. 

بالختام، نتمنى لكِ يا عزيزتي دوام الصحة والعافية، ونأمل منكِ أن تنتبهي لنظام غذائكِ، وتناول غذاء صحي قدر الإمكان، والابتعاد عن الأطعمة الجاهزة والمقلية، لما لها من أضرار على صحتك وعلى بشرتك، وتناول الطعام المطهي بأفضل الطرق وأكثرها صحة.

كتابة: مرح محمد


المصادر:

health.harvard

time

byjusexamprep
perfectketo

Share this post

هذا الموقع يستخدم الكوكيز، متابعة استخدام هذا الموقع تعني موافقتك على الكوكيز وسياسة الخصوصية